أخبار العالم

جامعة هارفارد ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا يقاضيان إدارة ترامب

واشنطن/ الأناضول

رفعت إدارتا جامعة هارفارد ومعهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، الأربعاء، دعوى قضائية ضد الإدارة الأمريكية، في ولاية ماساتشوستس.

ويأتي ذلك على خلفية سعي إدارة الرئيس دونالد ترامب تجريد الطلاب الدوليين من تأشيراتهم إذا استؤنفت دراستهم عبر الإنترنت في فصل الخريف المقبل.

وتهدف الدعوى التي رفعت في محكمة مدينة بوسطن، إلى إصدار أمر تقييدي مؤقت ضد السياسة التي تعتزم الإدارة الأمريكية التعامل بها مع الطلاب الدوليين، وتصنيفها على أنها “غير قانونية”، حسبما نقلت قناة “NBC” الأمريكية.

وجاءت الدعوى ردا على إعلان إدارة الهجرة والتنفيذ الجمركي ضرورة مغادرة الطلاب الدوليين المتأثرين بجائحة كورونا الولايات المتحدة.

والإثنين، قالت وزارة الخارجية إنها لن تصدر تأشيرات للطلاب المسجلين في البرامج المتاحة بالكامل عبر الإنترنت لفصل الخريف، كما دعت الطلاب الدوليين في الولايات المتحدة بمغادرة البلاد أو المخاطرة بالترحيل إذا تحولت جامعتهم إلى دورات تعليمية عبر شبكة الإنترنت فقط.

وسجلت الولايات المتحدة، حتى مساء الأربعاء، نحو 3 ملايين إصابة بفيروس كورونا، وأكثر من 130 ألف وفاة، وفق بيانات معهد جونز هوبكنز.

فيما رجح مسؤولون بوزارة الصحة في تصريحات لوكالة “أسوشيتيد برس” وصول عدد الإصابات بكورونا في الولايات المتحدة إلى 30 مليون إصابة أي 10% من إجمالي عدد السكان المقدر بـ328 مليون نسمة.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق