عالميات

الخارجية العراقية تستدعي سفير إيران احتجاجا على قصف حدودي

إبراهيم صالح / الأناضول

استدعت وزارة الخارجية العراقية، الخميس، سفير طهران لدى بغداد إيرج مسجدي، احتجاجا على قصف إيراني استهدف منطقة حدودية شمالي البلاد.

ووفق بيان للخارجية العراقية، تم استدعاء مسجدي صباح الخميس، لتسليمه مذكرة احتجاج على قصف مدفعي استهدف قرى حدودية بمحافظة أربيل، شمالي البلاد.

وأدانت الخارجية العراقية هذه الأعمال وطالبت بالتوقف عن القيام بها، بهدف تحرّي سبل التعاون الثنائي المشترك في ضبط الأمن، وتثبيت الاستقرار على الحدود المشتركة.

ودعت إلى ضرورة احترام سيادة العراق، مؤكدة حرص بغداد على تنمية العلاقات التاريخية مع طهران، وفق البيان ذاته.

والثلاثاء، استهدف قصف مدفعي إيراني قرى حدودية تابعة لمحافظة أربيل، ما تسبب في خسائر مادية، وأضرار بالممتلكات.

فيما أعلنت وزارة الدفاع الإيرانية، في بيان الأربعاء، أن “الحرس الثوري” قصف مناطق حدودية جبلية تتبع لمحافظة أربيل.

وقال البيان إن “مجموعات تابعة لحزبي الديمقراطي الكردستاني، وكومله الكردستاني الإيرانيين، تتحصن في المناطق الجبلية التي تم استهدافها”.

يشار أن طهران تصنف “الديمقراطي الكردستاني” و”كومله الكردستاني” الإيرانيين، “حزبين إرهابيين”.

وعادة ما تقصف المدفعية الإيرانية مناطق حدودية في إقليم كردستان شمال العراق، بين حين وآخر لاستهداف مقاتلين أكراد مناوئين لطهران.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: