عالميات

أبوظبي: 3 قتلى و6 جرحى بانفجار صهاريج لنقل المحروقات

أبوظبي/ الأناضول

أعلنت شرطة أبوظبي، الإثنين، مقتل 3 أشخاص وإصابة 6 آخرين جراء الانفجار الذي وقع صباح اليوم في صهاريج لنقل المحروقات في العاصمة الإماراتية.

ونقلت وكالة الأنباء الإماراتية “وام” عن بيان للشرطة، أن 3 أشخاص قتلوا وأصيب 6 آخرون بجروح بسيطة ومتوسطة، جراء حريق اندلع صباحًا في منطقة “مصفح آيكاد 3” قرب خزانات شركة بترول أبو ظبي الوطنية “أدنوك”.

وأوضحت أن القتلى بينهم شخص يحمل الجنسية الباكستانية إضافة إلى شخصين يحملان الجنسية الهندية.

وأشارت إلى أن السلطات المختصة بدأت تحقيقاً موسعاً حول سبب الحريق والظروف المحيطة به.

وفي وقت سابق الإثنين، قالت شرطة أبو ظبي في بيان نقلته “وام”، إن حريقا أدى إلى انفجار 3 صهاريج لنقل المحروقات في منطقة “مصفح آيكاد 3” قرب منطقة خزانات شركة “أدنوك”.

وأضافت أن “حريقا آخر بسيط وقع في منطقة الإنشاءات الجديدة بمطار أبو ظبي الدولي”.

وذكرت أن “التحقيقات الأولية تشير إلى رصد أجسام طائرة صغيرة يحتمل أن تكون لطائرات بدون طيار وقعت بالمنطقتين قد تكون السبب في الحريقين”.

من جانبه، قال متحدث الحوثيين العسكري، يحيى سريع، في بيان نقلته قناة “المسيرة” إن قوات الجماعة اليمنية “ستصدر خلال الساعات القادمة، بيانا مهما عن عملية عسكرية نوعية نفذتها في العمق الإماراتي”، دون مزيد من التفاصيل.

في السياق، أعلن التحالف العربي في اليمن، بقيادة السعودية، في بيان، رصده “تصعيداً عدائياً من قبل الحوثيين باستخدام مسيرات مفخخة انطلقت من مطار صنعاء الدولي”، دون تفاصيل أخرى.

وتصاعدت هجمات الحوثيين في الآونة الأخيرة ضد الأهداف السعودية والإماراتية، ففي 3 يناير/ كانون الثاني الجاري، أعلنت الجماعة، “احتجاز سفينة شحن إماراتية قبالة سواحل محافظة الحديدة (غرب)، على متنها معدات عسكرية وتمارس أعمالا عدائية”.

فيما قال متحدث التحالف تركي المالكي، في بيان آنذاك، إن “السفينة كانت تقوم بمهمة بحرية من جزيرة سقطرى (جنوب شرق اليمن) إلى ميناء جازان السعودي، وتحمل على متنها كامل المعدات الميدانية الخاصة بتشغيل المستشفى السعودي الميداني في الجزيرة”.

ويشهد اليمن منذ نحو 7 سنوات حربا مستمرة بين القوات الموالية للحكومة المدعومة بتحالف عسكري عربي تقوده الجارة السعودية، والحوثيين المدعومين من إيران، المسيطرين على عدة محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/ أيلول 2014.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: