منوعات

هل عثر العلماء بالفعل على قمر عملاق خارج نظامنا الشمسي؟

يعتقد العلماء أنهم رأوا أدلة على وجود قمر ضخم يدور حول كوكب خارج نظامنا الشمسي.

على الرغم من اكتشاف أكثر من 10 آلاف كوكب خارجي، أو عوالم خارج نظامنا الشمسي، لم يتم العثور على دليل قاطع على وجود قمر حول أي من تلك الكواكب. في الدراسة الجديدة، يعتقد الباحثون أنهم وجدوا مرشحاً لمثل هذا الاكتشاف، وفقاً لصحيفة «إندبندنت».

إذا تم تأكيد ذلك، فإن القمر العملاق المكتشف حديثاً، الذي يدور حول كوكب بحجم المشتري، سيكون أول «قمر خارجي» يتم العثور عليه على الإطلاق.

والاكتشاف الجديد هو ثاني قمر خارجي يمكن العثور عليه. تم رصد المرشح الأول قبل أربع سنوات – لكنه لا يزال ينتظر التأكيد من قبل العلماء.

والقمر الذي لا يزال غامضاً يدور في مدار حول كوكب «كبلر 1708 بي»، وهو كوكب يقع على بعد 5500 سنة ضوئية من الأرض. يعتبر القمر أصغر قليلاً من المرشح السابق، الذي يدور حول كوكب مشابه، على الرغم من أنهما يشتركان في كثير من الخصائص الأخرى. كلاهما من المحتمل أن يكون مصنوعاً من الغاز، كما يتوقع العلماء.

كلاهما أيضاً بعيد عن نجمه، مما يعني أنه من غير المرجح أن يتم سحبهما من المدار. توقع العلماء أن يكون الأمر كذلك، نظراً لأن الكواكب العملاقة والبعيدة في نظامنا الشمسي – مثل المشتري وزحل – لديها كثير من الأقمار للسبب نفسه، مع وجود 100 قمر بينهما.

من المحتمل أن تكون هناك أقمار أخرى أقل تطرفاً حول عوالم بعيدة، قد تبدو أشبه بقمرنا الأكثر هدوءاً والأصغر، لكن من الصعب رؤيتها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: