عالميات

واشنطن: ندعم إجراء انتخابات حرة وشاملة في ليبيا

وليد عبد الله/ الأناضول

أعلنت واشنطن، الجمعة، أنها تدعم بقوة إجراء انتخابات حرة ونزيهة وشاملة في ليبيا، كما هو منصوص عليه في خارطة طريق ملتقى الحوار السياسي.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي أجراه السفير الأمريكي لدى طرابلس ريتشارد نورلاند، مع نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي عبد الله اللافي، بحسب تغريدة نشرتها سفارة واشنطن على “تويتر”.

ومنتصف نوفمبر /تشرين الثاني 2020، اختُتمت أعمال الجولة الأولى لملتقى الحوار السياسي الليبي في تونس بالاتفاق على 24 ديسمبر/كانون الأول 2021، تاريخا لإجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية، وهو ما لم يحدث، جراء خلافات سياسية.

وأفاد البيان، بأن ريتشارد ناقش مع اللافي “الخطوات التالية في العملية الانتخابية”، معتبرا أن تلك “الخطوات تعتمد على القادة الليبيين”.

وقال المسؤول الأمريكي، إن بلاده “تدعم بقوة اتباع مسار يمكن أن يؤدي إلى انتخابات حرة ونزيهة وشاملة ضمن الإطار الزمني الأصلي المنصوص عليه في خارطة طريق ملتقى الحوار السياسي”.

وقبل يومين من موعد الانتخابات، أعلنت مفوضية الانتخابات الليبية، تعذر إجرائها، وذلك في ظل خلافات بين مؤسسات رسمية حول قانون الانتخاب، ودور القضاء في العملية الانتخابية.

وحتى الآن لم يتم الاتفاق على تاريخ جديد للانتخابات، إذ اقترحت المفوضية تأجيلها إلى 24 يناير/ كانون الثاني الجاري، فيما اقترح مجلس النواب (البرلمان) إجراءها بعد 6 أشهر.

ويأمل الليبيون أن يساهم إجراء انتخابات برلمانية ورئاسية في إنهاء صراع مسلح عانى منه لسنوات بلدهم الغني بالنفط.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: