اخبار محليةالضفة وغزه

الاحتلال يشن حملة دهم بالضفة ويعيث خراباً في المنازل

شنّت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الليلة الماضية واليوم الاثنين، عمليات دهم وتفتيش في مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة، واعتقلت خلالها عددا من المواطنين، بينما استجوبت صحفيا في منزله بعد الاعتداء عليه.

ففي نابلس، اقتحمت قوات الاحتلال منزل الأسير المحرر الصحفي محمد منى، بعد تحطيم باب منزله والتخريب في محتوياته، واستجوبته حول عمله الصحفي.

وقال منى إن قوة من جيش الاحتلال اقتحمت منزله في زواتا بعنف، واعتدت عليه وزوجته الحامل وأطفاله حمزة (9 أعوام) وعبد الرحمن (5 أعوام)، بعد أن قامت بـ “خلع” باب المنزل.

وأضاف أن الاحتلال قام بعملية “تخريب” واسعة داخل المنزل، قبل أن يقوم ضابط مخابرات كان يرافق القوة بـ “استجوابه ميدانيًا” حول عمله الصحفي والتغطيات التي قام بها للأحداث الأخيرة في الضفة الغربية.

ومحمد منى (39 عامًا)؛ أسير محرر أمضى أكثر من 7 أعوام في سجون الاحتلال، بعضها في الاعتقال الإداري، بسبب عمله الصحفي، وهو مراسل “وكالة سند للأنباء” في مدينة نابلس.

واقتحمت قوات الاحتلال، منزل المواطن عطية أحمد موسى، والد الأسير عمر موسى، في زواتا غربي نابلس، وأحدثت خرابًا في محتوياته.

وفتشت منزل نجلي “موسى” وصادرت مبلغًا من المال لنجله الأسير المحرر أحمد.

وفي سياق متصل، أطلق مستوطنون الرصاص على مركبة المواطن يوسف فياض دوابشة (40 عاما)، أثناء عودته إلى منزله في قرية دوما جنوب نابلس، ما أدى إلى إلحاق أضرار مادية بالمركبة وتحطيم زجاجها، دون وقوع إصابات.

وفي طولكرم، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب إيهاب درية بعد دهم منزل ذويه في مدينة طولكرم، واقتحمت بلدة عنبتا، واعتقلت الأسير المحرر أحمد شحادة (الشلو) من منزله.

وفي قلقيلية، اقتحمت قوات الاحتلال منزل المواطن سامر سليم في قرية عزون، واعتقلت نجله الشاب ليث سليم، بعد تفتيش المنزل والتخريب في محتوياته.

وفي رام الله، اقتحمت قوات الاحتلال حي سطح مرحبا في مدينة البيرة، واعتقلت المواطن سيف مقدادي، واقتحمت مخيم الجلزون شمال رام الله واعتقلت المواطن فراس خميس هريدي، بعد دهم وتفتيش منازلهم، وتم اقتيادهما إلى جهة مجهولة.

وفي القدس المحتلة، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة بيت حنينا وداهمت بعض البيوت وفتشتها وعبثت بمحتوياتها، واعتقلت أربعة شبان وهم: سلامة يوسف غيث، أحمد يوسف غيث، بهجت محمد مسعود، الشاب كريم جمال أبو طاعة.

واقتحمت قوات خاصة من المستعربين التابعة لجيش الاحتلال مخيم شعفاط في القدس، واعتقلت الشاب أدهم حاتم الياسيني.

وفي الخليل اعتقلت قوات الاحتلال المواطن أنس سعد الدين المرواني أثناء تواجده قرب المسجد الإبراهيمي في البلدة القديمة.

وفي السياق ذاته، فتشت قوات الاحتلال عدة منازل في بلدة إذنا غرب الخليل عرف من أصحابها: حارس عوض، وعصام طميزي، كما فتشت ورشة “خراطة” في مدينة الخليل لمواطن من عائلة الشرباتي.

وتشهد مناطق متفرقة بالضفة الغربية والقدس المحتلة يوميا اقتحامات قوات الاحتلال، يتخللها دهم وتفتيش منازل وتخريب محتوياتها، وإرهاب ساكنيها خاصة من النساء والأطفال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: