اخبار محليةالبلدان العربيةام الفحم

الحراك الفحماوي مستمر للأسبوع الثاني العشر على التوالي: صلاة جمعة حاشدة ومظاهرة احتجاجًا على العنف والجريمة

تحت عنوان ” جمعه الارض والانسان” تجري في هذه الاثناء في موقف سيارات مبنى بلدية ام الفحم مظاهرة الغضب رقم (١٢) وصلاة الجمعة والتي يخطبها الشيخ محمد امارة.

ويشارك المئات من اهالي مدينة ام الفحم بصلاة الجمعه ومن ثم توجهوا الى محطة الشرطة في المدينة لمطالبة قائد محطة الشرطة بالاستقالة ومطالبة الشرطة بمكافحة افة العنف والجرينة في مدينة ام الفحم والوسط العربي.

والجدير ذكره ان مدينة ام الفحم منذ اكثر من ثلاثة اشهر تشهد تظاهرات اسبوعية ضد الجريمة والعنف.

كما اعتاد الحراك الفحماوي على التنويع في كل غالبية المظاهرات، اختار هذا الاسبوع الحراك الفحماوي، توزيع أشجار الزيتون على المتظاهرين والمصلين، وذلك بمناسبة ذكرى يوم الارض الذي كان في الثلاثين من شهر آذار المنصرم.

وتتواجد في المكان قوات كبيرة من الشرطة والوحدات الخاصة، حيث تم إغلاق الطرق المؤدية إلى مركز الشرطة في المدينة، بحواجز حديدية أمام المتظاهرين.
#غسان

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى