عالميات

تشاووش أوغلو: فعالياتنا في أفغانستان ستستمر طالما رغب شعبها

أنقرة/بهلول جتين قايا/ الأناضول

أكد وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، أن فعاليات وأنشطة بلاده في أفغانستان ستستمر، طالما رغب الشعب الأفغاني بذلك.

جاء ذلك خلال مشاركته، الإثنين، عبر تقنية فيديو كونفرنس في حفل نظمه نظيره الأفغاني حنيف أتمار، بمناسبة الذكرى المئوية للعلاقات الدبلوماسية بين تركيا وأفغانستان.

وأوضح تشاووش أوغلو أن تركيا ساهمت في نهضة أفغانستان من خلال الدعم الذي قدمته لكابل في مجالات مختلفة.

وأضاف أن تركيا وأفغانستان تربطهما علاقات تاريخية وثقافية متجذرة، وأن شعبي البلدين أظهرا تضامنا كبيرا في أشد المحن التي حلت بكليهما.

وتابع قائلا: “تركيا أول دولة فتحت سفارة لها في كابل، لقد قدمنا الدعم اللازم لنهضة أفغانستان في فترة كنا نسعى فيها لتحقيق نهضتنا وتطورنا”.

ولفت تشاووش أوغلو إلى وجود تعاون بين البلدين في العديد من المحافل الدولية وفي مكافحة التنظيمات الإرهابية.

وأردف: “نساهم في نهضة أفغانستان عبر الكثير من المشاريع، وهناك أكثر من 4 آلاف طالب أفغاني يدرسون في المدارس التركية”.

وأكد الوزير التركي دعم بلاده لمحادثات السلام بين الأطراف الأفغانية، مبينا أن مفاوضات السلام تعد فرصة لإحلال الاستقرار في البلاد.

الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى