اخبار محليةالبلدان العربيةالشاغور والمنطقةعكا والقضاء

الشاب محمود هشام ياسين هو القتيل الثاني في طمرة

أعلن، صباح الثلاثاء، أنّ الشاب محمود هشام ياسين في العشرينات من العمر هو القتيل الثاني خلال الأحداث الدامية التي شهدتها مدينة طمرة الليلة الماضية.

علمًا أنّ الضحية الأول هو الشاب أحمد حجازي الذي أصيب برصاص الشرطة عن طريق الخطأ بعدما خرج ليستطلع ما يحدث في المدينة وأصابته رصاصة قاتلة.

وكان قد قُتل الشابان الطمراويان برصاص الشرطة في مدينة طمرة فيما اصيب شخصان آخران بجراح متفاوتة وذلك خلال قيام الشرطة بمطاردة اشخاص في اعقاب قيامهم بإطلاق النار على منزل في المدينة.

وبحسب ما ورد من مستشفى رمبام فإنّ حالة المصابين الآخرين جرّاء إطلاق النار في طمرة الليلة الماضية مستقرة، بحيث أنّ أحدهما حالته خطيرة ويتلقى العلاج في وحدة العلاج المكثّف، والآخر حالته بين متوسطة وطفيفة ويخضع للاستشفاء في أحد الجراحة بالمستشفى.
#غسان

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: