الرياضة

فوزير يقود وسط الرائد أمام أبها

يسعى البلجيكي هاسي مدرب الرائد لتجهيز المغربي محمد فوزير للتواجد مع فريقه خلال مباراته القادمة ضد أبها ضمن مباريات الجولة الخامسة من بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين والتي أطلق عليها مسمى «لنلهم العالم بقمتنا» إضافة إلى عدد آخر من اللاعبين الذين غابوا عن الفريق في الجولة الماضية.
ويشكل فوزير قيمة فنية عالية في صفوف الرائد مما جعل المدرب يوصي أيضا بتمديد عقده الاحترافي الذي اقترب من دخول الفترة الحرة فيه بعد أن أمضى عاما ونصفا مع الفريق من خلال العقد الذي حدد بعامين.
وغاب فوزير وعدد من زملائه عن مواجهة الوحدة نتيجة الإصابات بفيروس كورونا حيث وصلت الغيابات إلى خمسة لاعبين تقريبا إلا أن الفريق تمكن من حصد فوز هام أثبت قدرته على تحقيق مركز متقدم في جدول الدوري في النسخة الحالية.
وارتفع سقف إدارة الرائد ليصل إلى الهدف لتحقيق أحد المراكز الخمسة الأولى في دوري الموسم الحالي بعد أن فقد هذا المركز في الجولة الأخيرة ليتراجع سادسا خلف الوحدة بنقطتين والفيصلي بنقطة.
ومن المقرر أن يستعيد الرائد الحارس الجزائري عز الدين دوخة بعد مشاركته مع منتخب بلاده في أيام الفيفا.
وسيخضع اللاعبون الأجانب العائدون من تجمعات معسكرات منتخبات بلادهم إلى الحجر يومين في حال ظهرت الفحوصات الطبية التي تجرى لهم للتأكد من سلبية نتائج فيروس كورونا قبل أن يسمح لهم بالعودة لتدريبات فرقهم وذلك ضمن تعليمات البروتوكول المعتمد من وزارة الصحة بالتعاون مع وزارة الرياضة.
واستعاد الرائد لاعبه عبد الفتاح آدم بعد الفراغ من المشاركة مع المنتخب السعودي الأول ضد جامايكا في المعسكر الذي أقيم ضمن أيام الفيفا، كما عاد الحارس الشاب عبد الباسط هوساوي بعد أن تواجد أيضا ضمن معسكر الأولمبي الذي يستعد للمشاركة في أولمبياد طوكيو.
وتعذر خوض فريق الرائد مباراة ودية خلال فترة التوقف الحالية لبطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين بعد أن اعتذر فريق الباطن عن خوض المباراة التي كانت مقررة منتصف الأسبوع الجاري ضمن الاستعدادات للجولة الخامسة لبطولة الدوري.
واستبدل المدرب البلجيكي هاسي المباراة الودية من خلال مناورة قوية شارك فيها اللاعبون المتواجدون في قائمة الفريق حيث ركز على إعداد البدلاء بشكل أقوى من أجل مواجهة أي ظروف طارئه يتعرض لها نجوم الفريق خصوصا بعد فقدان اللاعب عوض خميس القادم من النصر من خلال إصابة قوية ستبعده حتى نهاية الموسم على الأرجح.
من جانبه أكد صالح المرشود نائب رئيس النادي أن الفريق عاقد العزم على تحقيق مركز أفضل مما حققه الموسم الماضي مشيرا إلى أنه لم يوفق ليكون في مركز أفضل خلال النسخة الماضية.
وأضاف في حديثه لـ«الشرق الأوسط» أنهم سيواصلون العمل الجاد وتقديم كل ما يمكن تقديمه حيث تسير الأمور للأفضل دائما بقيادة الرئيس الخبير فهد المطوع وعمل جميع الأعضاء ككتلة واحدة لمصلحة الكيان ودعم محبي النادي، كما أن الاستقرار الإداري والفني له إيجابياته الكبيرة وسيرى الجميع الرائد بالصورة التي يتمناها محبوه».
ولم يخف الأمل بأن يحقق الفريق مركز مؤهل لدوري أبطال آسيا مبينا أن هذا ليس ببعيد على الرائد حيث تتعزز الطموحات بشكل متواصل.
وأكد أن نتائج الفحوصات الطبية هي من ستحدد مواعيد عودة عدد من اللاعبين الذين أصيبوا بكورونا في الفترة الماضية مبينا أن الأمور تسير نحو الإيجابية في هذا الجانب وسيتكامل الفريق للاستحقاقات المقبلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى